الضربة الموجعة لجبهة البوليساريو.. شركات قطرية تباشر عمليات التنقيب عن النفط بسواحل الصحراء‎ المغربية

قررت السلطات تمديد الترخيص السابق للكونسرتيوم الدولي الذي يضم كلا من شركة “قطر للبترول” وشركة “شيفرون” العالمية، المتخصصة في قطاع النفط والمحروقات، إلى جانب المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، لمدة سنتين إضافيتين إلى غاية 2018 .

حصلت أكبر شركة قطرية متخصصة في الصناعات البترولية على رخصة تتيح لها الشروع في التنقيب في المناطق البحرية الجنوبية، بما فيها السواحل المقابلة للأقاليم الصحراوية المغربية، بتنسيق مع مهنيين أمريكيين عاملين في المجال نفسه .

يشار الى ان هذا الخطوة قد تثير حفيظة البوليساريو، التي تتهم المغرب ب “استنزاف ثروات الصحراء “، علما ان هذه الاستثمارات تروم التنقيب وليس الاستخراج، وقد سبق ان سجلت شركات امريكية، باشرت التنقيب بسواحل الصحراء  وجود مؤشرات مشجعة على الاستمرار في عمليات التنقيب عن النفط بالصحراء المغربية.

Email this to someonePrint this pageShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on Facebook

تعليقات الفيسبوك

[whatsapp]